برج نيوز

جريدة إلكترونية وطنية شاملة

بلحيمر:”وسائل الإعلام العمومية مدعوة لإعادة تنظيم نفسها “بصفة عميقة”

1 min read
Spread the love

دعا وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، وسائل الإعلام العمومية السمعية البصرية والمكتوبة إلى إعادة تنظيم نفسها “بعمق” حسب المقتضيات الجديدة التي تستلزم تحديثها وتحويلها إلى مؤسسات منظمة في شكل بوابات إلكترونية تعرض منتوجات متنوعة.

وصرح الوزير في حوار ليومية “لا سونتينال”: “إن وسائل الإعلام العمومية السمعية البصرية والمكتوبة مدعوة إلى إعادة تنظيم نفسها بصفة عميقة، حسبما يقتضيه العصر و يستلزم تحديثها وتحويلها إلى مؤسسات منظمة في شكل بوابات إلكترونية توفر منتوجات متنوعة، أي عرض يقوم على النص والصوت والصورة، وهذه قاعدة سارية بالنسبة للجميع: صحافة مكتوبة مطبوعة ومواقع إلكترونية وإذاعة وتلفزيون”.

وأكد الوزير أن “هذا التطور الضروري مطابق تماما مع إرادة ونظرة رئيس الجمهورية الذي جعل من التزامه السادس ركيزة أساسية لتأسيس جمهورية جديدة”.

وذكر الوزير أنه “على أساس الالتزام الجمهوري السادس، وعد رئيس الجمهورية، آنذاك مترشح حر من كل انتماء حزبي لرئاسة الجمهورية، بالعمل على إرساء صحافة حرة ومستقلة تحترم قواعد الاحترافية وأخلاقيات المهنة، تبنى كمحرك للممارسة الديمقراطية و تحفظ من كافة أشكال الانحراف”.

وفي سؤال حول ورشة إعادة هيكلة المجمعات العمومية للاتصال، أوضح السيد بلحيمر أنه “ليس من الوارد لحد الآن فتح ورشة جديدة لإعادة هيكلة المجمعات العمومية للاتصال و التي يستوجب إطلاقها ان يكون وفقا للأصول”.

وحسب السيد بلحيمر، “يتعلق الأمر في الوقت الحالي بتعيين مدراء عامين ورؤساء مدراء عامين جدد لمؤسسات القطاع الاقتصادي للاتصال. مسؤولون يكلفون بتطهير شركات تتخللها حاليا اختلالات هيكلية ومالية وبشرية، و التي تشهد تراكم في العجز من كل الأنواع وخسائر مالية”.

وتابع يقول: “يقع على عاتق هؤلاء المسيرين الجدد تحضيرها لتصبح مجموعات اقتصادية مستقلة تحت رعاية مجلس مساهمات الدولة التابع للوزير للأول.

ويشمل ذلك أيضا الوكالة الوطنية للنشر والاشهار والمطابع والصحف العمومية الستة”، مشددا على أن قطاع الاتصال “هو الوحيد اليوم الذي لم يقم بهذا التحول”.

وأوضح الوزير أنه “بعد تطهير هذه المؤسسات يجب عليها أن تنوع نشاطاتها وتولد الثروة كي لا تضطر للاعتماد على ميزانية وزارة الاتصال أو الوكالة الوطنية للنشر والاشهار خاصة الجرائد العمومية الستة التي تتلقى ضخا ماليا على الدوام”.

وأضاف “إلى ذلكم الحين، سيظل الإشهار العمومي يشكل فعلا غالبية مساعدات الدولة الموجهة للصحافة الوطنية في مجملها”.


Spread the love

x