برج نيوز

جريدة إلكترونية وطنية شاملة

مجريات المحاكمة و تصريحات أويحي وسلال في ردهم على القاضي القاضي

1 min read
Spread the love

في استجوابه للمتهم أحمدأويحي :

القاضي لماذا صادقت على قانون تركيب السيارات دون إشراك الأجانب الذين يمكنه جلب التكنولوجيا . * أويحيى رد بأن بعض المتعاملين اتفقوا مع شركاء أجانب مثل بايري في ماي 2019 كما أنكر سوء استغلال الوظيفة. * القاضي: لماذا صادقتم على مشاريع مصانع تركيب السيارات بدون شريك أجنبي رغم أن هذا الأخير يمكن أن يعطي إضافة؟ * أويحيى: في سنة 2014 فاتورة الاستيراد بلغت 6 ملايير دولار، وهذا ما دفعنا للابقاء على سبعة مستوردين فقط ولو تم الاحتفاظ بالجميع لتجاوز 40 مستوردا كنا سنفرغ الخزينة العمومية من العملة الصعبة. * قال أحمد أويحيى، الوزير الأول السابق، المتهم في قضية تركيب السيارات، في رده على أسئلة القاضي “تعاملنا مع مؤسسات وليس مع أشخاص ولم أتصرف بالمحاباة”. وسأله القاضي ” لماذا راسلتم وزير الصناعة لتحديد قائمة 5+ 5 و التي اعتمدت على معايير غير قانونية ودفتر الشروط كان غير قانوني والدفتر لم يوزع على كل المتعاملين؟”. رد عليه أويحيى ” ما وقع قبل 2017 ليس من مسؤولياتي لما استلمت الوزارة الأولى كان المتعاملون ينتجون السيارات”. اويحي : من 2017 إلى 2018 كان مستحيل التاقلم مع دفتر الشروط القاضي بغضب : و لكن لم تراعو القانون في منح مصانع التركيب تماما فلا دفتر شروط و لا قانون و لم تمنحو les agréments لمن يراعي الشروط اويحي : لكن الإدارة الجزائرية معروفة في انها لا تتعامل بشكل جيد مع النصوص القانونية القاضي : و لكن انت المتهم الان و ليست الإدارة الجزائرية و الامتيازات التي منحت غير قانونية.

القاضي يستمع لعبد المالك سلال :

القاضي : انت متهم بمنح امتيازات غير مشروعة وتمويل الحملة الانتخابية وافقتم على دفتر شروط لا يستند الى أية قوانين في 2017 ؟ عبد المالك سلال : في أي سنة ؟ القاضي : 2017 القاضي : انت متهم بتمويل حملة بوتفليقة سلال : غادرت الحملة قبل ذلك القاضي : من فتح الحسابات باسمك و ضخ فيها أموال طائلة سلال : كل المسؤولية يتحملها المترشح السابق بوتفليقة القاضي : كيف ذلك و الحسابات باسمك سلال : أغلقت الحسابات بعدها و كنا نمضي على أشياء لا نعرفها القاضي : يعني انت أمضيت على أموال و فقط هكذا بحسابات بنكية باسمك سلال اعترف الان ان دفتر الشروط لم يستوفي الشروط اللازمة سلال : طلبت من بوشوارب دفتر شروط جديد القاضي : هل كان الطلب رسمي سلال : لا شفوي و ليس طلب رسمي القاضي : هذا يعني أنك لا تملك دليل على كلامك القاضي : وجهت مراسلة في سنة 2014 لبوشوارب سلال : و لكن هو لي دار دفتر الشروط القاضي : أين كنت انت؟ القاضي : اشركت ابنك ب 23٪ في شركة معزوز ابنك فارس سلال : لا لم ادخله ابني دخل كخبرته كشريك مع معزوز و كلف لتسيير شركته و ملف معزوز في 2018 يعني انا لم أكن وزير اول القاضي : علابالك الاعفاءات لي مضيتها بيدك بلغت 2400 مليار سنتيم هل تعلم ذلك أين هذه الاموال الان اجبني؟ سلال : الاعفاءات قام بها اويحي في 2018 و لست أنا القاضي : انت و هو تتحملان مسؤولية الاموال

-برج نيوز-


Spread the love

كل الحقوق محفوظة لموقع برج نيوز © | متابعة تقنية DJIT Innovations
x